الجمعة، 8 يونيو 2012

حقيقة الجسم المجهول فى سماء الشرق الأوسط يونيو 2012

|يونيو 08, 2012| |




صاروخ روسى يظهر كطبق طائر فى سماء الشرق الأوسط
أجرت القوات الروسية في يوم 7 حزيران/يونيو تجربة جديدة للتحقق من صلاحية أسلحتها الصاروخية الجديدة. وأوضح المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية العقيد فاديم كوفال لوكالة أنباء "نوفوستي" أنه تم إطلاق صاروخ بالستي بعيد المدى من نوع "توبول" من ميدان الرماية "كابوستين يار" في منطقة أستراخان قرب بحر قزوين. ووصل الصاروخ إلى هدفه في ميدان الرماية "ساري شاغان" في كازاخستان. 
صاروخ روسى يظهر كطبق طائر فى سماء الشرق الأوسطوأفادت معلومات وردت من إسرائيل في نفس اليوم بأن مئات من الإسرائيليين شاهدوا جرما سماويا مجهولا أشبه ما يكون بالطبق الطائر في سماء إسرائيل. ورجح الخبير إغال بيتيل، رئيس مرصد في وسط إسرائيل، أن يكون الإسرائيليون شاهدوا أجزاء من الصاروخ وبقايا وقوده. ولأن الجيش الإسرائيلي لم يقم بإجراء أي مناورات ولم يجر أي تجربة مساء 7 حزيران/يونيو فإن المعلومات التي نقلها موقع "نيوزرو" رجحت أن يكون قسم من الصاروخ الذي جربته القوات الروسية انفصل عن الصاروخ بعد استنفاد الوقود الذي احتوى عليه هو "الطبق الطائر" الذي شوهد في سماء إسرائيل. كما شاهد المنظر سكان الشرق الأوسط، في شمال السعودية وفلسطين والأردن ولبنان والعراق وسوريا وسيناء وقبرص وجنوب تركيا وإيران وأرمينيا. ففى مساء الخميس 17 رجب الموافق7 يونيو 2012 وحوالي الساعة 8:44 شاهد سكان الشرق الأوسط جرم مضيء يحترق في السماء، ويُخلف ضوءاً وسحابة دخان خلفه، وينتهي المشهد الذي استغرق نحو دقيقة بمشهد عجيب حيث صنع حركة لولبية مضيئة في السماء أذهلت المشاهدين في نحو عشر دول
"أنباء موسكو"
لمزيد من التفاصيل



إرسال تعليق