الأربعاء، 17 مايو 2017

دراسة بريطانية: الاسلام يتصاعد والمسيحية تتراجع وتزايد أعداد المسلمين بشكل ملحوظ في بريطانيا

| الأربعاء, مايو 17, 2017 | |

كشفت دراسة اكاديمية حديثة أجريت في احدى جامعات لندن عن تصاعد الدين الاسلامي في بريطانيا على حساب الدين المسيحي حيث كشفت الدراسة عن تراجع ملحوظ في أعداد المسيحيين مقابل تصاعد كبير في أعداد المسلمين هناك وتوقعت الدراسة أن يصبح الاسلام اكبر دين في العالم بحلول العام  2075.

ووفقاً لما نشره موقع روسيا اليوم ومواقع بريطانية عدة فإن الدراسة السابق ذكرها أجريت بجامعة "سانت ماري" الواقعة غرب العاصمة البريطانية لندن وأثبتت الدراسة تراجع ملحوظ في اعداد المسيحيين حيث شهدت اعداد المسيحيين في بريطانيا انخفاض يتراوح بين 43% الى 55% بين اعوام 1983 حتى 2015.

بينما شهدت بريطانيا ارتفاع ملحوظ في اعداد المسلمين والديانات الأخرى بنسبة اربعة اضعاف عن الديانة المسيحية منذ المدة المذكورة اي منذ 32 عام وكان الاسلام أبرز الديانات المتصاعدة، وقال ستيفن بوليفانت استاذ علم الاجتماع الديني بجامعة سانت ماري ومشارك في الدراسة ان الارتفاع الملحوظ في اعداد المسلمين وباقي الديانات عن اعداد المسيحيين كان بسبب قصص  التاريخ الديني لبريطانيا.

وسجلت الدراسة ارتفاع كبير في اعداد الديانات الأخرى لاسيما الاسلام عن اعداد المسيحيين وتعد المنطقة الواقعة وسط لندن احد اهم وأكبر المناطق التي ينتشر فيها المسلمين وأصحاب الديانات الأخرىى بسبب ارتفاع عدد اللاجئين والمهاجرين هناك وخصوصاً المسلمين حيث تصل نسبة المسلمين في لندن الى حوالي  13% من 8 مليون نسمة هم عدد سكان العاصمة البريطانية ، بينما يصل اجمالي عدد المسلمين في المملكة المتحدة الى حوالي 4% ما يقدر بنحو 3 مليون نسمة وذلك وفق احصائيات المكتب الوطني البريطاني لعام 2016.


وأكد اساتذة علم الاجتماع الديني المشاركين في الدراسة على ارتفاع الدين الاسلامي في العالم وليس في بريطانيا فقط ، وتوقعو ان يصبح الاسلام اكبر ديانة في العالم بحلول عام 2075.

إرسال تعليق