السبت، 20 أبريل 2013

تلسكوب كبلر يرصد كوكبين خارجيين يحتمل وجود شكل من اشكال الحياة على سطحيهما

|أبريل 20, 2013|




قال مسؤولون بوكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" ان العلماء نجحو فى رصد كوكبين خارج المجموعه الشمسية مرشحين ليكونا افضل عالمين مرجحين بوجود حياه عليهما,وذلك بالاستعانه بتلسكوب كبلر الفضائى التابع لناسا.

الكوكبان الجديدان يدوران حول نجم واحد وهناك احتمال كبير بتواجد شكل من اشكال الحياه على سطحيهما وبذلك ينضم هذان الكوكبان الى قائمة تشمل حوالى 700 كوكب مؤكد خارج نظامنا الشمسى تم اكتشافها منذ العام 1995.

يدور الكوكبان حول نجم يسمى "كبلر-62  Kepler-62"ويقع هذا النجم على مسافة 1200 سنة ضوئية من الأرض ضمن كوكبة القيثارة,"السنة الضوئية هى المسافة التى يقطعها الضوء فى سنة كاملة بسرعة 300 الف كم فى الثانية الواحده",هذان الكوكبان يزيد حجمهما عن حجم الأرض بمرة ونصف ويدوران فى الغلاف الخارجى للنجم كبلر-62 ومن المرجح وجود المياه على سطحيهما.

كما تشير نماذج الكمبيوتر الى ان الكوكبين قد يكونان اجراماً صلبة مكونة من الجليد والصخور,ويحتاج العلماء تلسكوبات متطورة تفوق تلسكوب كبلر كى يتمكنو من معرفة المزيد من التفاصيل حول هذين الكوكبين ,وقد تم نشر هذا البحث فى دورية ساينس والددورية الفلكية هذا الأسبوع. 




1 التعليقات:

  1. يارب يكون في كواكب جديدة

    ردحذف