الثلاثاء، 31 يوليو 2012

تواصل انخفاض المحاصيل الأمريكية فى موجة جفاف تاريخية

|يوليو 31, 2012|




توقع خبير أرصاد جوية يوم الإثنين أن تؤدي موجة من الجفاف والطقس الحار بمنطقة الغرب الأوسط بالولايات المتحدة خلال الاسبوع أو الأسبوعين القادمين إلى مزيد من تقلص المحاصيل وسوف تتسبب موجة الجفاف فى تقليص إنتاج هذا العام من الذرة وفول الصويا.


وقال خبير الأرصاد "يبدو أنه اتجاه مستمر لمستوى دون المتوسط لهطول الأمطار في الغرب الأوسط في الأسبوع إلى عشرة أيام القادمة."


وأضاف أن درجات الحرارة هذا الأسبوع ستقترب من أواخر الثمانينات إلى أوائل التسعينات فهرنهيتية مع زخات مطر خفيفة على الشرق يوم الاثنين وهطول بعض الأمطار في وقت لاحق من الأسبوع.


وهناك علامات متباينة لحالة الطقس في أوائل الأسبوع القادم حيث تُظهر بعض النماذج وجود بعض الأمطار بينما تشير نماذج أخرى إلى استمرار الجفاف.


وتسبب الأمطار بعض الارتياح من الجفاف في شمال وشرق الغرب الأوسط لكن المحاصيل ستعاني بشكل عام من أسوأ جفاف في أكثر من 50 عاما وبصفة خاصة في وسط وجنوب حزام الذرة.


انخفاض المحاصيل في الولايات المتحدة يثير المخاوف بشأن قدرة أكبر بلد مصدر للغذاء في العالم على تلبية احتياجات الصناعات الغذائية ومزارع الماشية ومنتجي الإيثانول. ويؤدي نقص الأمطار أيضا إلى جفاف الممرات المائية وإبطاء نقل شحنات السلع الأولية عبر الأنهار إلى موانئ التصدير في خليج المكسيك.



إرسال تعليق